مدرسة القرم
○◘○أهلاً وســـهـــلـــاًً بـــكــــم فــــي مـــنــــتـــدى مــدرســة الــــــــــقــــــرم○◘○
الرجاء التسجيل لكي تتمكن من المشاركة معنا

[size=24]

سبحـان الله و بحمده .. سبحان الله العظيـــم


مدرسة القرم

○◘○معاً لرقي مدرستنا○◘○

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

○•○أهلاً وسهلاً بكم في منتدى مدرسة القرم أتمنى لكم قضاء أجمل الأوقات○•○


شاطر | 
 

 بحث عن البيئة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد أحمد الشحي 2-7

avatar

عدد المساهمات : 355
تاريخ التسجيل : 13/01/2013
الموقع : الامارت

مُساهمةموضوع: بحث عن البيئة   الإثنين فبراير 04, 2013 1:23 am

البيئة

المقدمة


تعريف البيئة
هو إجمالي الأشياء التي تحيط بنا وتؤثر علي وجود الكائنات الحية علي سطح الأرض متضمنة الماء والهواء والتربة والمعادن والمناخ والكائنات أنفسهم، كما يمكن وصفها بأنها مجموعة من الأنظمة المتشابكة مع بعضها البعض لدرجة التعقيد والتي تؤثر وتحدد بقائنا في هذا العالم الصغير والتي نتعامل معها بشكل دوري".



العرض


أنواع البيئة:
1 - بيئة مادية (الهواء - الماء - الأرض).


2_ بيئة بيولوجية (النباتات - الحيوانات - الإنسان).


وفي ظل التقدم والمدنية التي يلحظها العالم ويمر بها يوم بعد يوم فيمكننا تقسيمها إلي ثلاثة أنواع أخري مرتبطة بالتقدم الذي أحدثه الإنسان:
- بيئة طبيعية:
والتي تتمثل أبضافي: الهواء -الماء- الأرض.
ب- بيئة اجتماعية:
وهي مجموعة القوانين والنظم التي تحكم العلاقات الداخلية للأفراد إلي جانبا لمؤسسات والهيئات السياسية والاجتماعية.
ج- بيئة صناعية:
أي التي صنعها الإنسان من: قري - مدن - مزارع - مصانع -شبكات.
مكونات البيئة:
- وتشتمل علي ثلاثة عناصر:
1-عناصر حية
أ- عناصر الإنتاج مثل النبات
ب-عناصر الاستهلاك مثل الإنسان والحيوان
ج- عناصر التحليل مثل فطر أو بكتريا إلي جانب بعض الحشرات.
2- عناصر غير حية: الماء والهواء والشمس والتربة.
3- الحياة والأنشطة التي يتم ممارستها في نطاق البيئة.

بعض ملوثات البيئة هو تلوث المياه:
:تلوث المياه :
رغم ما يعانيه الإنسان العصري من مشاكل بسبب تلوث المياه إلا انه في الاصلكان هو المسبب الأول إن لم يكن الأوحد لهذا التلوث فسبحانه وتعالى حين قال جل من قائل :-(ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أيدي الناس) (سورة الروم، الآية: 41)
أنواع تلوث المياه:
أولاً تلوث المياه العذبة.
ثانياً تلوث البيئة البحرية.
* تلوث المياه:
أولا تلوث المياه العذبة وأثره على صحة الإنسان:
- ما هي العناصر التي تسبب تلوث المياه العذبة؟
المياه العذبة هي المياه التي يتعامل معها الإنسان بشكل مباشر لأنه يشربها ويستخدمها في طعامه الذي يتناوله. وقد شاهدت مصادر المياه العذبة تدهوراً كبيرا في الآونة الأخيرة لعدم توجيه قدراًً وافراًً من الاهتمام لها. ويمكن حصر العوامل التي تتسبب في حدوث مثل هذه الظاهرة:
1- استخدام خزانات المياه في حالة عدم وصول المياه للأدوار العليا والتي لا يتم تنظفيها بصفة دورية الأمر الذي يعد غاية في الخطورة.
- مصادر التلوث:
- إما بسبب النفط الناتج عن حوادث السفن أو الناقلات.
- أو نتيجة للصرف الصحي والصناعي.
الأمراض التي تسببها التلوث::
الالتهاب الكبدي الوبائي.
- الكوليرا.
- الإصابة بالنزلات المعوية.
- التهابات الجلد.

ومن المتلوثات الدولية أو الجماعية:
_تلوث الأنهار الدولية
_التلوث بالمحروقات
_التلوث بالمطهرات الصناعية
_التلوث بالمواد المشعة
_التلوث بالأملاح المغذية
الأوجة الاقتصادية لمكافحة التلوث المائي :
_توضيحات عامة
_المساعدة الحكومية
_تدخل الوكالات المالية للأحواض
_كلفة التقنية

وثاني أنواع التلوث هو تلوث الهواء:

أضرار الهواء :
… يحمل البكتريا و الجراثيم و الفطريات .
… ينقل الروائح الكريهة .
… ينقل الدخان و الغبار الضارين ( كالناتج من الحرائق و البراكين ) .
… يساعد على انتشار الحرائق
بعض عوامل تلوث الهواء :
• أولا ً : عوامل تلوث طبيعية :
1 . الحرائق و ما ينتج عنها من غازات و مواد ضارة .
2 . البراكين و ما ينتج عنها من غازات و رماد ضارين .
• ثانياً : عوامل تلوث صناعية :
1 . النفايات الناتجة عن المصانع سواءً كانت ( مواد غازية أو سائلة أو صلبة ) .
2 . ما ينتج من حرق النفايات من غازات و غيرها .
3 . ما يخرج من السيارات من زيوت و غازات .
بعض الوسائل التي استخدمها الإنسان :
• لمنع حدوث التلوث الهواء :
1 . منع إضافة الرصاص إلى البنزين
2 . منع السيارات التي تستخدم الديزل من السير داخل المدن.
• لمكافحة التلوث الهواء:
1 . استخدام السيارات الكهربائية.
2 . استخدام غاز الهيدروجين كوقود .
3 . صنع بعض المرشحات التي توضع على مداخن السيارات لتنقية معظم الغازات السامة .
بعض الوسائل للكشف عن الشوائب ( التلوث ) في الهواء :
• يمكن التنبيه لوجود الغازات السامة في الهواء عن طريق الرائحة مثل ( غاز كبريتيد الهيدروجين ) السام ذو الرائحة الكريهة التي تشبه رائحة البيض الفاسد ...
• هناك غازات سامة لا لون لها و لا رائحة مثل ( أول أكسيد الكربون ) و بالتالي لا يمكن اكتشاف وجودها عن طريق الشم و من المؤكد أنه لا يجدي اكتشافها بعد فوات الأوان .
الإنسان ودوره في البيئة
يعتبر الإنسان أهم عامر حيوي في إحداث التغيير البيئي والإخلال الطبيعي البيولوجي، فمنذ وجوده وهو يتعامل مع مكونات البيئة، وكلما توالت الأعوام ازداد تحكماً وسلطاناً في البيئة، وخاصة بعد أن يسر له التقدم العلمي والتكنولوجي مزيداً من فرص إحداث التغير في البيئة وفقاً لازدياد حاجته إلى الغذاء والكساء.
وهكذا قطع الإنسان أشجار الغابات وحول أرضها إلى مزارع ومصانع ومساكن، وأفرط في استهلاك المراعي بالرعي المكثف، ولجأ إلى استخدام الأسمدة الكيمائية والمبيدات بمختلف أنواعها، وهذه كلها عوامل فعالة في الإخلال بتوازن النظم البيئية، ينعكس أثرها في نهاية المطاف على حياة الإنسان كما يتضح مما يلي:-
- الغابات: الغابة نظام بيئي شديد الصلة بالإنسان، وتشمل الغابات ما يقرب 28% من القارات ولذلك فإن تدهورها أو إزالتها يحدث انعكاسات خطيرة في النظام البيئي وخصوصاً في التوازن المطلوب بين نسبتي الأكسجين وثاني أكسيد الكربون في الهواء.
- المراعي: يؤدي الاستخدام السيئ للمراعي إلى تدهور النبات الطبيعي، الذي يرافقه تدهور في التربة والمناخ، فإذا تتابع التدهور تعرت التربة وأصبحت عرضة للانجراف.
- النظم الزراعية والزراعة غير المتوازنة: قام الإنسان بتحويل الغابات الطبيعية إلى أراض زراعية فاستعاض عن النظم البيئية الطبيعية بأجهزة اصطناعية، واستعاض عن السلاسل الغذائية وعن العلاقات المتبادلة بين الكائنات والمواد المميزة للنظم البيئية بنمط آخر من العلاقات بين المحصول المزروع والبيئة المحيطة به، فاستخدم الأسمدة والمبيدات الحشرية للوصول إلى هذا الهدف، وأكبر خطأ ارتكبه الإنسان في تفهمه لاستثمار الأرض زراعياً هو اعتقاده بأنه يستطيع استبدال العلاقات الطبيعية المعقدة الموجودة بين العوامل البيئية النباتات بعوامل اصطناعية مبسطة، فعارض بذلك القوانين المنظمة للطبيعة، وهذا ما جعل النظم الزراعية مرهقة وسريعة العطب.


الإنسان في مواجهة التحديات البيئية:
الإنسان أحد الكائنات الحية التي تعيش على الأرض، وهو يحتاج إلى أكسجين لتنفسه للقيام بعملياته الحيوية، وكما يحتاج إلى مورد مستمر من الطاقة التي يستخلصها من غذائه العضوي الذي لا يستطيع الحصول عليه إلا من كائنات حية أخرى نباتية وحيوانية، ويحتاج أيضاً إلى الماء الصالح للشرب لجزء هام يمكنه من الاستمرار في الحياة.
وتعتمد استمرارية حياته بصورة واضحة على إيجاد حلول عاجلة للعديد من المشكلات البيئية الرئيسية التي من أبرزها مشكلات ثلاث يمكن تلخيصها فيما يلي:-
أ‌.كيفية الوصول إلى مصادر كافية للغذاء لتوفير الطاقة لأعداده المتزايدة.
ب‌.كيفية التخلص من حجم فضلاته المتزايدة وتحسين الوسائل التي يجب التوصل إليها للتخلص من نفاياته المتعددة، وخاصة النفايات غير القابلة للتحلل.
ت‌.كيفية التوصل إلى المعدل المناسب للنمو السكاني، حتى يكون هناك توازن بين
عدد السكان والوسط البيئي





الخاتمة


لقد قمنا بالتعرف على مفهوم البيئة وأنواعها وتلوث المياه والهواء ولقد شكل التلوث مشكلة عالمية وأسبابها عديدة, ونحن البشر لاتقدر خطورة هذا التلوث أو نتائجة. ولقد تعلمت من هذا التقرير معلومات لم أكن اعرفها من قبل والتي زادة من ثقافتي..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اوجلان محمد 9\3

avatar

عدد المساهمات : 951
تاريخ التسجيل : 05/12/2012
العمر : 19
الموقع : ابوظبي \ مصفح

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن البيئة   الإثنين فبراير 04, 2013 7:01 pm

مشكووووور يا اخوي محمد Basketball
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alqarm-school.mountada.net/
 
بحث عن البيئة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة القرم :: الفئة الأولى :: التقارير والبحوث-
انتقل الى: